أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي ما زال أكبر من أمريكا الشمالية

    avatar
    Amer Yacoub
    Admin
    Admin

    ذكر عدد الرسائل : 1690
    العمر : 54
    العمل/الترفيه : مدير الموقع
    الدولة : المانيا
    تاريخ التسجيل : 15/08/2007

    ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي ما زال أكبر من أمريكا الشمالية Empty ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي ما زال أكبر من أمريكا الشمالية

    مُساهمة من طرف Amer Yacoub في السبت أكتوبر 20, 2007 10:37 pm

    ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي ما زال أكبر من أمريكا الشمالية


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    ناسا تؤكد تراجع ثقب الأوزون فوق انتراكتيكا بنسبة 16%

    واشنطن، الولايات المتحدة (CNN) -- أكدت وكالة أبحاث الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا" أن ثقب طبقة الأوزون فوق القارة القطبية الجنوبية تقلص اتساعه بنسبة تصل إلى حوالي 16 في المائة، عن معدلات اتساعه المسجلة في العام الماضي، إلا أن علماء الغلاف الجوي بوكالة ناسا قالوا إن الثقب ما زال بحجم أكبر من قارة أمريكا الشمالية، وما زال أمامه كثير من العقود ليعود إلى وضعه الطبيعي.
    وقال عالم الغلاف الجوي الأرضي في مركز "غودارد للطيران الفضائي"، التابع لوكالة ناسا، باول نيومان، إن ثقب الأوزون تراجع اتساعه هذا العام إلى 9.7 مليون ميل مربع (أكثر من 25 مليون كيلومتر مربع)، مقارنة بحجمه العام الماضي، والذي بلغ 11.5 مليون ميل مربع (أي ما يعادل نحو 30 مليون كيلومتر مربع)، وفقاً لما نقلت أسوشيتد برس.
    وتمثل طبقة الأوزون درع واق لحماية الحياة على كوكب الأرض، عن طريق منع مرور الأشعة فوق البنفسجية القادمة من الشمس، إلا أن ثقوباً تم رصدها بهذه الطبقة مؤخراً، بدأت في الاتساع بصورة "مقلقة"، نتيجة تزايد معدلات التلوث بالغازات الناتجة عن كثير من الأنشطة البشرية، مثل غازات "الكلوراين" و"البروماين"، التي تؤدي إلى تدمير طبقة "الستراتوسفير"، بالغلاف الجوي.
    وقال نيومان: "في الفترة بين 21 و30 سبتمبر/ أيلول الماضي، كان معدل مساحة ثقب الأوزون التي تم ملاحظتها (فوق قارة انتراكتيكا)، هو الأكبر على الإطلاق"، حيث بلغ 10.6 مليون ميل مربع (حوالي 27.5 مليون كيلومتر مربع).
    وكانت منظمة الأرصاد الجوية العالمية، قد أكدت من جانبها، أن ثقب طبقة الأوزون فوق القارة القطبية الجنوبية أصبح "صغيراً نسبياً" حسب تقديرات العام الحالي، إلا أنها حذرت في الوقت نفسه، من أن لا يُعد إشارة إلى تعافي طبقة الأوزون."
    من جانبه، رجح برنامج الأمم المتحدة للبيئة أن تعود طبقة الأوزون إلى ما قبل مستويات عام 1980 بحلول العام 2049، فوق معظم أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا واستراليا وأمريكا اللاتينية وأفريقيا، أما في القارة القطبية الجنوبية فمن المرجح أن يتأجل هذا التعافي إلى عام 2065.
    كما حذر البرنامج من أن زيادة كميات انبعاثات الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي، يعني إمكانية ظهور المزيد من ثقوب الأوزون الكبيرة في العقود المقبلة.
    يذكر أنه في عام 1987 اتفقت الحكومات على بروتوكول "مونتريال" للأمم المتحدة لحماية طبقة الأوزون، من أجل التقليل تدريجياً من حجم الكيماويات الضارة بهذه الطبقة، ومن بينها غازات التبريد، وعوادم المركبات، وبعض مستحضرات التجميل، والعديد من أنواع المبيدات المستخدمة في الأغراض الزراعية.
    وبموجب بروتوكول مونتريال، اتفقت 191 دولة على التخلص من العناصر التي تستنزف طبقة الأوزون قبل عشر سنوات عن الموعد المقرر، من خلال تقليص تدريجي لإنتاج واستخدام تلك العناصر بحلول العام 2020 بدلاً من العام 2030 بالنسبة للدول المتقدمة، وبحلول العام 2030 بدلاً من العام 2040 للدول النامية
    .


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة فبراير 28, 2020 7:41 pm