أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا

أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    Francis Ishu Thomasoro
    Francis Ishu Thomasoro
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر عدد الرسائل : 14
    العمر : 71
    العمل/الترفيه : مراجع حسابات "مدقق"، الهوايات هي كتابة الشعر، الرسم والنحت وسماع الموسيقى
    الدولة : United Arab Emirates
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 01/10/2007

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس " Empty أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    مُساهمة من طرف Francis Ishu Thomasoro في الأحد أغسطس 24, 2008 11:33 pm

    " رحلة في الفردوس "





    كعادتي
    في صبيحة كل يوم، وفي ساعاته المبكرة، أشد الرحال وأركب دابتي الميكانيكية التي لا
    تسير إلا بمشتقات الذهب الأسود، تنقلني من مدينة دبي "لؤلؤة الخليج"
    الجميلة
    إلى
    مدينة العين "واحة الإمارات" الغنّاء الخضراء، حيث مقر عملي. كان ذلك صباح يوم الثلاثاء الموافق السابع عشر
    من شهر شباط سنة سبع وتسعين وتسعمائة بعد الألف، والليل ما زال يلف السماء بسواده
    الكالح، وقتها تراءت لي النجوم وكأنها ترقص في كبد الكون الفسيح، حيث يطل عليها القمر
    بهدوئه المعتاد وهو يرسم لها ابتسامة محيّرة كالتي تبدو على وجه
    "الموناليزا" تلك اللوحة الشهيرة ذات الابتسامة اللغز!






    انطلقت
    بدابتي أطوي الطريق طياً برفق حتى لا يفاجئني ما ليس في الحسبان، كانت عقارب
    الساعة تشير إلى الخامسة والنصف وبضع دقائق من صبيحة ذلك اليوم المبارك، حيث بدأت
    أمجد الله سبحانه وتعالى بصلواتي، ودعواتي الصباحية كي يحفظ لي الطريق ويفرج عني
    الضيق. وبعد فترة من الزمن وأنا في منتصف رحلتي تقريبا، رأيت بزوغ الفجر، حيث لاح
    خيطه الفضي ممزوجا بلون ذهبي باهت في مساحة الأفق الشرقي كأنه وليد جميل، يحاول أن
    يفتح عينيه على عالم جديد، وأمل باسم، ومفاجآت مرتقبة قد تكون أو لا تكون سعيدة! انعكست ألوان ذلك الصباح في لحظات ولادته على
    كل ما هو حي وجماد، واكتسبت الكثبان الرملية بشيء من وشاح ذلك اللون الجميل، ونالت
    الأشجار على قارعتي الطريق أيضا من ذلك الجمال قسطا كبيرا. نقلتني تلك اللحظات
    الحالمة مع الطبيعة وكل ما فيها وما هو حولي من ذلك المنظر الأخاذ إلى صلب صلاتي
    وأنا أمجد الله ليس بذاتي، وعقلي ، وقلبي، وفمي فحسب بـل وبنظري أيضا!!!






    مضت
    برهة من الزمن وأنا أشعر إن شيئا غريبا بدأ يغير ما في تلك اللوحة الطبيعية
    الرائعة! جاء زائرا بدون سابق إنذار! بدأ
    يلف المكان شيئا فشيئا بلونه الأبيض وغطى على كل شيء تقريبا، حتى زجاج دابتي
    الميكانيكية لم يسلم منه، فمسه بخفة وحنان، قلّ مجال رؤيتي فشددت لجام دابتي حتى
    أقلل من مخاطر السرعة على الطريق، وأنا أستعين بالله وحده. أخذني ذلك الضباب
    الأبيض بشفافيته الهلامية إلى حالة أخرى سابحة وحالمة في عمق الحقيقة، وكأنني لتويّ
    وصلت إلى الفردوس! فكل ما حولي أبيض ناصع جميل، فهل هناك أجمل من بياض الثلج على
    هامات الجبال؟ وهل هناك أجمل من بياض زهور القداح برائحتها الزكية الخاصة؟ أو بياض
    تلك الغيوم البكر التي تزين سماء الخريف الزرقاء
    ؟ وهل يا ترى هناك أحلى، وأجمل، وأحنّ، وأرقّ من قلوب البشر عندما
    تكون صافية بيضاء تفوق بياض السماء، والأرض، والطبيعة!! كل ذلك البياض الأخّاذ الذي أحاطني من كل حدب
    وصوب، أدخلني في تلك الجنة الحلم! فخيل لي وكأنني مسافر في الفردوس من مدينة
    المحبة إلى مدينة الأشواق لألتقي ببعض أحبائي من الأصحاب، والخلان، والأصدقاء، والزملاء،
    والجيران، والمقربين ومن تربطني بهم صلة الرحم، أولئك الذين فارقتهم منذ أمد بعيد
    عندما رحلوا دون أن يحجزوا تذكرة سفر للذهاب والعودة، فلم تكن رحلة تشق الأديم أو تمخر
    عباب البحر، أو تدك وتطوي الجبال، والسهول، والبراري! بل كانت سفرة مفاجئة ولطريق واحد هو الذهاب....والذهاب
    فقط، وعلى متن أسرع ناقلة في التاريخ المعاصر على الإطلاق وعلى مر كل العصور حتى ليومنا
    هذا، ألا وهي الأثير، إنها السفرة الأبدية الهادئة! عند ذلك انتابتني فرحة غامرة، ونشوة غير طبيعية
    وكلي شوق لملاقاتهم بعد غياب تلك السنين الطوال!
    ومرت الدقائق مسرعة وأنا أنطلق بدابتي نحو مدينة الأشواق، لأنتظر رؤية
    الحقيقة، وإذا بهالة من نور تغمر المكان وتنشر ضوءا يسطع رويدا... رويدا حتى أفقت
    من غيبوبة ذلك الحلم، فإذا بها الشمس وهي تزيل بجبروتها الضباب بلطف شيئا فشيئا حتى
    انقشع أخيرا ورأيت نفسي ودابتي أمام مدخل مبنى مقر عملي ، حينئذ كم تمنيت لو كان
    ذلك الحلم الجميل حقيقة!!!






    ******


    فرنسيس
    ايشو ابراهيم



    كلية
    الطب والعلوم الصحية،



    جامعة
    الامارات العربية المتحدة



    العين
    - أ. ع. م.



    في
    18 شباط 1997
    فوزي شموئيل بولص الارادني
    فوزي شموئيل بولص الارادني
    المشرف العام
    المشرف العام

    ذكر عدد الرسائل : 11750
    العمر : 57
    الدولة : المانيا /Bad kreuznach
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 07/10/2007

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس " Empty رد: أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    مُساهمة من طرف فوزي شموئيل بولص الارادني في الأحد أغسطس 24, 2008 11:53 pm

    عاشت الايادي ياابن العم العزيز فرنسيس على هذه الخاطرة والى المزيد
    تحياتي
    amelia rayis
    amelia rayis
    مشرف
    مشرف

    انثى عدد الرسائل : 8459
    العمر : 30
    الدولة : Jordan
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 14/12/2007

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس " Empty رد: أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    مُساهمة من طرف amelia rayis في الإثنين أغسطس 25, 2008 2:38 pm

    عاااااااشت ايدك كلام كلش حلو تحياااتي وتقبل مروري


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    عندما نسقي عطشان كأس ماء نكون في الميلاد عندما نكسي عريان ثوب حب نكون في الميلاد عندما نكفكف الدموع في العيون نكون في الميلاد عندمانفرش القلوب فالرجاء نكون في الميلاد
    malath sana
    malath sana
    عضو مميز جدا

    ذكر عدد الرسائل : 1996
    العمر : 34
    العمل/الترفيه : A.S.U
    الدولة : U.S.A - CA san diego
    تاريخ التسجيل : 06/02/2008

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس " Empty رد: أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    مُساهمة من طرف malath sana في الإثنين أغسطس 25, 2008 6:49 pm

    كلش حلو الكلام عاشت ايدك تحياتي
    julia rayis
    julia rayis
    مشرف
    مشرف

    انثى عدد الرسائل : 4908
    العمر : 32
    الدولة : عمان
    تاريخ التسجيل : 21/12/2007

    أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس " Empty رد: أحلى ما كتبت " رحلة في الفردوس "

    مُساهمة من طرف julia rayis في الإثنين أغسطس 25, 2008 7:18 pm

    كم جميلة كلماتك هذه هنا وكم جميل قلمك الذي يسطر بيننا ويعطينا
    لوحة مليء بالاحساس الجميل
    واشراقة يوم جديد تشرق بهمسة صوت بيننا
    تسطرها لنا ونقرأها هنا

    كل حرف موجود هنا مليء من مشاعر واحساس خاص بك

    جميل ما قرأته من اسطر وما خطة قلمك من احرف جميلة

    شكرا لك


    وتحياتي لشخصك
    julia rayis


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يوليو 08, 2020 6:27 pm