أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا

أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    اسرة ومجتمع: الواجب”الفضل “

    باسل يلدا ججو
    باسل يلدا ججو
    عضوفعال جدا
    عضوفعال جدا

    ذكر عدد الرسائل : 204
    العمر : 54
    الدولة : الولايات المتحدة
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/12/2007

    اسرة ومجتمع: الواجب”الفضل “ Empty اسرة ومجتمع: الواجب”الفضل “

    مُساهمة من طرف باسل يلدا ججو في الأحد ديسمبر 16, 2007 4:26 am




    يتميز المجتمع العراقي بصفاته الانسانية التي يتفرد بها، والواجب او ما يعرف بـ”الفضل “ حالة موجودة وما زالت في مجتمعنا.


    الواجب يقوي الأواصر
    هو فرصة لمد الجسور المنقطعة والتقارب بين البعض واشعار الاخرين بالمحبة هكذا قالت السيدة”سكينة عمران “ لتضيف: منذ زمن بعيد ونحن وعينا على بعض العادات التي لم تندثر وبقينا ملتزمين بها و”الفضل “ وهو ما يعرف بلغتنا العامية الدارجة بتأدية الواجب للاخر لهذا تحدث انقطاعات عن التواصل نجدها بالمشاركة وهذا يحمل مردودا طيبا وعميقا، وبرأيي هو تقليد معنوي اكثر من كونه مادياً، يكون عبارة عن هدية ذات قيمة في المناسبات المفرحة او يكون مشاركة معنوية في الاحزان.
    الواجب هو أداء الدَين الاجتماعي
    السيد”كريم كاظم “ مدرس لمادة الاجتماع يقول: فتحنا اعيننا على المشاركة في اداء الواجبات الاجتماعية المتعددة والتي هي جزء من حياتنا الانسانية التي اوصى بها ديننا الحنيف مثل عيادة المريض وتفقد المحتاجين من ذوي القربى ومشاركة الاخرين في افراحهم واتراحهم. ورغم بساطة المفهوم للواجب او ما نعرفه بـ”الفضل“ فانه يحمل بمغزاه عمقا كبيرا في نفوس الاخرين.
    وانا اعتبره اداء”دَين “ لانه سيرجع اليك في مناسباتك ايضا، وهو لا يخضع لمقاييس محددة بل يخضع للالتزام الاجتماعي واعطي مثالاً ان احد الجيران تعرض لحادث فكان الرجل بحاجة للمساعدة المادية ولكنه لم يطلبها علنا وباحساس الاخرين به تمت المشاركة من خلال مساعدته ماديا، فكان المبلغ قد خفف عنه ازمته وانعكس ذلك ايجابيا على حالته النفسية.
    وسألنا الاستاذ يوسف عبد المجيد بشأن رأيه بالتقليد الاجتماعي الذي نعرفه بالواجب فقال: هذه من التقاليد والعادات الموروثة التي تقوي اواصر الرباط بين الاهل والناس جميعا في الافراح والاحزان.
    واذا اهمل الانسان هذه التقاليد والعادات الطيبة فانها سوف تدفع المجتمع الى التفكك لابتعاد الانسان عن اخيه الانسان في السراء والضراء لان مشاركته لاخيه الانسان في الشدائد والملمات تخفف من المصاب بها وفي الافراح يزداد الفرح فرحا وكان رسول الله (ص) يوصي المسلمين بالمشاركة بمثل هذه المناسبات وله احاديث كثيرة في هذا المجال فزيارة المريض مثلا في كل خطوة حسنة، والسير خلف جنازة في كل خطوة حسنة، وهو واجب على المسلمين.
    واختتم الاستاذ يوسف عبد المجيد في بيت من ابيات الشعر الشعبي (الحزن بمنادم الخلان ينشال).

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 26, 2020 7:22 pm