أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    محافظ المثنى: محافظاتنا واعدة للإستثمار واجتذاب رؤوس الأموال

    فوزي شموئيل بولص الارادني
    فوزي شموئيل بولص الارادني
    المشرف العام
    المشرف العام

    ذكر عدد الرسائل : 11750
    العمر : 56
    الدولة : المانيا /Bad kreuznach
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 07/10/2007

    محافظ المثنى: محافظاتنا واعدة للإستثمار واجتذاب رؤوس الأموال Empty محافظ المثنى: محافظاتنا واعدة للإستثمار واجتذاب رؤوس الأموال

    مُساهمة من طرف فوزي شموئيل بولص الارادني في السبت مايو 24, 2008 1:59 pm

    قال
    محافظ المثنى، الجمعة، إن محافظات العراق أماكن واعدة للإستثمار واستقطاب
    رؤوس الأموال للعمل فيها، مشيرا إلى أن مسؤولي المحافظات الذين حضروا
    مؤتمرا عقد في (القاهرة) عن الإستثمار في العراق أبدوا استعدادهم لتقديم
    كافة التسهيلات للمستثمرين.
    وأضاف المحافظ أحمد مرزوق صلال، في حديث أجرته معه الوكالة المستقلة
    للأنباء ( أصوات العراق) في العاصمة المصرية (القاهرة) أن المثنى من
    "المحافظات الواعدة في العراق، وإستقرارها الأمني يشجع على اجتذاب رؤوس
    الأموال إليها."
    وأردف قائلا "العراق، بشكل عام، بات مكانا واعدا للعمل والإسثمار واستقطاب المستثمرين ورجال الأعمال."
    وجاء حديث محافظ المثنى على هامش مشاركته في المؤتمر الثاني للأعمال
    والإستثمار في العراق، الذي استضافته (القاهرة) خلال الفترة من (14- 16)
    آيار/ مايو الجاري، تحت شعار (العراق اليوم موطن للإستثمار) برعاية نائب
    رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي ورئيس الوزراء المصري أحمد نظيف.
    وذكر صلال أن العراق "شارك بوفد مهم في المؤتمر"، مشيرا إلى عقد "لقاءات
    مع المستثمرين ورجال المال والأعمال المصريين والعرب، وحدث تبادل للافكار
    والرؤى، وأبدت الحكومات المحلية في المحافظات العراقية استعدادها لتسهيل
    عمل هؤلاء المستثمرين."
    وأوضح أن عددا من المحافظين والمسؤولين التنفيذيين العراقيين "بقي في
    العاصمة المصرية (القاهرة) إلى مابعد إنتهاء أعمال المؤتمر بعدة أيام،
    لإجراء مزيد من اللقاءات والزيارات مع رجال الأعمال والشركات المصرية."
    وكان أكثر من (700) شخصية عراقية ومصرية من المسؤولين التنفيذيين
    والمستثمرين ورجال الأعمال، بينهم أغلب مسؤولي المحافظات العراقية، شاركوا
    في (مؤتمر القاهرة)، الذي دعا رجال الأعمال في مصر وخارجها إلى الإستثمار
    في العراق، باعتباره " أرضا خصبة للإستثمار".
    وقال صلال إن محافظة المثنى "تشهد حالة نمو إقتصادي بسيطة وبطيئة، لكن استقرارها الأمني يحفز الجانب الإقتصادي ويطوره."
    وكشف المحافظ أن الحكومة العراقية "رصدت ميزانية تكميلية للمحافظة، ستصرف
    خلال شهر حزيران/ يونيو المقبل، قد تصل إلى نفس حجم الميزانية الأصلية
    التي أقرت في آذار/ مارس الماضي."
    وأضاف أن "تخصيصات محافظة المثنى من ميزانية عام (2008) لبرنامج تنمية
    الأقاليم، الذي تقوم بتنفيذه الحكومة المحلية، يصل إلى (100) مليون
    دولار"، موضحا أن هناك أيضا "برنامج الوزارات للمشاريع الإستراتيجية،
    وتتراوح قيمته من (200) إلى (250) مليون دولار. والمبلغان يشكلان معا
    تخصيصات الحكومة لمحافظة المثنى."
    وأشار صلال إلى أن تلك التخصيصات "مقسمة إلى جزئين، جزء تنفذه الحكومة المحلية، والآخر تنفذه الوزارات المختصة."
    وتقع محافظة المثنى في المنطقة الجنوبية من العراق، وتحدها من الشرق
    محافظتي البصرة وذي قار، ومن الغرب المملكة العربية السعودية وجزء من
    (بادية النجف)، ومن الشمال محافظة القادسية وجزء من محافظة النجف، ومن
    الجنوب العربية السعودية وجزء من محافظتي البصرة والكويت.
    ويزيد عدد سكان المثنى قليلا عو (600) ألف نسمة. ومركز المحافظة هي مدينة
    (السماوة)، والتي تبعد مسافة (280 كلم) إلى الجنوب من العاصمة بغداد.
    ودلل محافظ المثنى على قدرة وعافية الإقتصاد العراقي، قائلا "لدينا رصيد
    لدعم العملة المحلية يصل إلى (16) مليار دولار، في البنك المركزي العراقي.
    وهذا يعني تعزيز العملة الوطنية والمحافظة عليها، وهو أمر نادر الحدوث في
    بلدان أخرى من العالم."
    ولفت إلى أن هذه المبالغ تذهب إلى "مشاريع التعليم والصحة والطرق والخدمات
    البلدية والماء والصرف الصحي"، مضيفا بأن محافظات العراق "تشهد حركة واسعة
    في مجال الإعمار في الوقت الراهن."
    وقال أحمد مرزوق صلال "نريد تشجيع المستثمرين على بناء معامل الأسمنت، حيث
    تتوفر في المحافظة (المثنى) كميات هائلة من المواد الأولية لصناعتي
    الأسمنت والزجاج، وكذلك في مجال الصناعات النسيجية، وفي مجال الآثار، كما
    يوجد في المثنى أكبر موقع ملحي في الشرق الأوسط."
    وعن تخوف المستثمرين من الوضع الأمني في العراق، قال محافظ المثنى "إننا
    مستعدون لتأمين الوضع الأمني، بشكل كامل، لأي جهة ترغب في الإستثمار
    بالمحافظة، سواء في مجالات الصناعة أو الزراعة أو المجالات الأخرى."
    ن ع د(م)- ك م

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 06, 2019 11:05 pm