أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا

أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    طارق عزيز ... اللغز و القضية !! .. داود البصري

    avatar
    Amer Yacoub
    Admin
    Admin

    ذكر عدد الرسائل : 1690
    العمر : 55
    العمل/الترفيه : مدير الموقع
    الدولة : المانيا
    تاريخ التسجيل : 15/08/2007

    طارق عزيز ... اللغز و القضية !! .. داود البصري Empty طارق عزيز ... اللغز و القضية !! .. داود البصري

    مُساهمة من طرف Amer Yacoub في الأحد يناير 13, 2008 11:24 pm

    طارق عزيز ... اللغز و القضية !!

    داود البصري


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    تصاعدت في الآونة الأخيرة التساؤلات من بعض المرجعيات الدينية لإخوتنا المسيحيين أو الأطراف السياسية حول مصير نائب رئيس الوزراء في النظام العراقي السابق طارق عزيز الذي يقبع في السجن الأمريكي منذ خمسة أعوام و يعاني من تدهور خطير في حالته الصحية ، و تفاوتت التقويمات لدور الرجل في مسيرة النظام السابق وهو دور مركزي ضمن الإطار السياسي و الدبلوماسي المحض وكذلك العلاقات و الملفات الغامضة مع الأجهزة السرية الدولية ، فليس سرا أن طارق عزيز لم يكن يشكل على صعيد النفوذ السياسي الداخلي في العراق أي أهمية أبدا ! بل كان دوره و نفوذه يتركز في أروقة المخابرات الدولية و الفرنسية منها على وجه التحديد عبر التشابك المعروف بين الدبلوماسية و عالم المخابرات السري الواسع و هو دور لعبه بإتقان منذ أن دخل القيادة العراقية السابقة عام 1970 وحتى عام السقوط و الإضمحلال 2003 ، و يجب أن لا ينسى بأن لطارق عزيز حضور تاريخي في الكثير من المنعطفات الحاسمة في التاريخ العراقي المعاصر فهو كان أول وزيرا للثقافة و الإعلام في العراق تنبه لأهمية الدولار و أموال التبشير في خلق و تهيئة قواعد إعلامية خارجية للنظام العراقي و من باريس تحديدا و بلدان المغرب العربي حيث كان له دور وحظوة كبيرة لدى الأحزاب اليسارية المغربية قبل أن يمتد دور التنين الإعلامي العراقي السابق ليحتوي قواعد و قواعد وهو صاحب القول المأثور بأنه ( بثمن دبابة تستطيع شراء عشرات الصحف و المجلات )!! وطبعا كان ذلك قبل عصر الفضائيات و لم يغب الرجل عن الصورة الإعلامية وهو يقود سياسة النظام الخارجية و يدخل البيت الأبيض الأمريكي ليقابل الرئيس السابق ( رونالد ريغان ) عام 1984 بعد أن عادت العلاقات المقطوعة ، و هو نفسه الذي قاد مفاوضات اللحظة الأخيرة في جنيف عشية حرب تحرير الكويت ( عاصفة الصحراء ) في مستهل عام 1991 و محادثاته الشهيرة مع جيمس بيكر التي رسمت نهايتها خطوط الدم على رمال و مياه الخليج العربي ، طارق عزيز كان لاعب ماهر في الساحة الخارجية و فاشل في الساحة الداخلية فرجال النظام لم يكن يحبونه و المشنوق برزان التكريتي كان يتوعده و يهدده على الدوام!! وكان صدام حسين مصدر قوته و حصانته حتى النهاية فهو من القلائل من القياديين البعثيين الذين نجوا من رصاص التصفيات البعثية و حملاتها التطهيرية المعروفة! كما أنه لعب أدوارا مركزية في الإعلام و السياسة الخارجية و لم يكن رجل المهام التعذيبية في أقبية المخابرات مثل الرفيق اللاجيء حاليا و الكذاب الأشهر محمد سعيد الصحاف!! كما كان أهم كثيرا من زميله اللاجيء الحالي ناجي صبري الحديثي و هؤلاء أفلتوا من المساءلة و الإعتقال و القوائم الأمريكية بينما أعتقل من هو محسوب أصلا على تلك الدوائر ؟؟؟ فقد كان الرئيس العراقي السابق أحمد حسن البكر يكرهه و يعتبره جاسوس أمريكي ؟ و كان طارق عزيز يرعى شبكة العلاقات السرية العراقية / الفرنسية و لعله ليس من باب السرية في شيء أن أؤكد من أن رعايته قد إمتدت لحماية الدكتورة عقيلة الهاشمي ( أحد أعضاء مجلس الحكم و أغتيلت أمام مزلها أواخر 2003 ) من بطش برزان التكريتي!! فقد كانت عقيلة الهاشمي مبعوثة للدراسة في السوربون على نفقة حزب البعث العراقي و نسجت المخابرات الفرنسية علاقات عمل معها تسربت أنباءها للمخابرات العراقية قبل أن يحميها صدام شخصيا لكونها من جماعة الرفيق طارق عزيز ؟؟؟؟؟؟

    إذن شخص بهذه المواصفات لماذا يبقى في السجن ألأمريكي بينما هنالك مسؤولين عراقيين سابقين تورطوا بملفات دموية مثل الصحاف يعيشون أحرارا!!؟... من المؤكد أن طارق عزيز يمتلك أسرارا دولية مذهلة و محرجة..؟ و من المؤكد أيضا أن ألاعيب لعبة الأمم لن تكشف أوراقها دفعة واحدة ؟ و قد دفع طارق عزيز بكل تأكيد ثمن العلاقات السرية.. و يظل الرفيق طارق عزيز أحد الألغاز في مسيرة نظام بائد لم تحل شفرات ألغازه حتى اليوم...؟ اللهم إجعل كلامنا خفبفا عليهم ؟



    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 26, 2020 10:25 pm