أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا

أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    شيء لا يصدقه عقل .. زواج الإنس من جنيِّة أشتاتاً أشتوت

    avatar
    Amer Yacoub
    Admin
    Admin

    ذكر عدد الرسائل : 1690
    العمر : 54
    العمل/الترفيه : مدير الموقع
    الدولة : المانيا
    تاريخ التسجيل : 15/08/2007

    شيء لا يصدقه عقل .. زواج الإنس من جنيِّة أشتاتاً أشتوت Empty شيء لا يصدقه عقل .. زواج الإنس من جنيِّة أشتاتاً أشتوت

    مُساهمة من طرف Amer Yacoub في الثلاثاء يونيو 24, 2008 12:29 am

    الجيران - القاهرة - أريد الزواج من إحدي الفتيات ولكني متزوج من "جنيّة" ولدي منها طفلين وأخشي الانتقام مني بحرق بيتي !! هكذا تنسج القصة بأحد قنوات الشعوذة ليلتفت المشاهدين للمتابعة بشغف ولكن ما هى حقيقة الأمر؟

    في البداية يعرف العلماء الجن على أنه أجسام هوائية غير منظورة ، لا نراها
    ولكن نجد بعض الفضائيات تستغل سذاجة وجهل البعض ونشر نوع جديد من الدجل والشعوذة تتسم فى الغرابة ، تروج لبعض الخزعبلات كوجود قرين أو حظ نحس يفك "بورك نملة" ليصدفها ضعاف العقل من النساء والرجال على حد السواء ، صحيح أن عالم الجن من الثوابت وتم ذكرهم فى القرآن الكريم ولكن ما ينسج حولهم من قصص معظمها واهية ومن أكثر هذه الصور شيوعاً هي زواج الإنس من الجن.

    الخرافة والخزعبلات

    تقول أ.د. آمنة نصير - الأستاذة بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بجامعة الأزهر فرع الإسكندرية : الكلام فى هذا الموضوع يعد ضربا من ضروب الجنون يروج له العديد من المشايخ غير الواعين ، ممن لا يتسلحون بالعلم، ولا يعرفون عن العالم المعاصر، ولا عن الفلسفة التى تحكمه شيئا، فنقل هذه الخرافات والترويج لها منفرا لى، مثيرا لاشمئزازى، كما أنه يؤدى إلى قلب وتغيير نظام الطبيعة البشرية، حيث لا توجد علاقة زوجية بين الإنس والجن، كما أنه لا يوجد نص شرعى يؤكد هذا الزواج، فهذا من قبيل الدجل، بل هو خرافة ذكرها المشعوذون، وكثير ممن يدعون العلم بما وراء المرئيات، ورددها العامة والبسطاء من الناس.

    وترجع الدكتورة آمنة الأسباب إلى أن المجتمعات الشرقية تسيطر علي عقول العامة بها "الخرافة" وانعدام الثقافة، وعدم الفهم الصحيح للنصوص الشرعية، فهل يوجد دليل ملموس يؤكد هذا الزواج أو يدعمه ؟! هل تم عن طريق مأذون؟ هل كان هناك شهود؟ فأنا أتمنى لأهل هذا الزمان أن يفيقوا!

    لقد أصابنا الجمود، نبحث عن كل ما هو غريب، ونصدقه، بل نؤمن به، ولم يعد العلماء يقومون بدورهم فى التوعية، فانتشرت البدع والخرافات والأفكار المخالفة للطباع السليمة، ولن يتم القضاء على هذه الأفكار الهدامة إلا من خلال تكاتف رجال العلم والدعوة والإعلام لنشر الأفكار الصحيحة وتوعية الناس، وإعمال العقل فى القضايا المخالفة للطبيعة البشرية، والقضاء على كل ما يعمل على تسفيه العقل، وتدمير الفطرة السوية السليمة، والاجتهاد فى إصلاح الواقع، فمازال البعض يحرم التصوير الفوتوغرافى، بل يحرم التطور العلمى والإعلامى، وكذلك العمل على اقتلاع العادات المخالفة وتغيير الأفكار الهدامة.



    مخالفاً للطبيعة
    ويشير أ.د. حمودة محمد داود - رئيس قسم أصول الدين بجامعة الأزهر إلى أن بعض آيات القرآن تثبت الصلة بين الجن والإنس ، وتبادل المنافع بينهما، حيث يقول الله تعالى : «وإنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا»، و«وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرآن فلما حضروه قالوا أنصتوا». فهذه الآيات تدل على وجود صلة بينهما، خاصة أن الجن يتشكل بأشكال حسنة وغير حسنة.

    ويضيف داود : وأجمع العلماء على منع زواج الإنسية بالجنى، أما زواج الرجل الإنسى بالجنية فاختلفوا فيه، فالبعض يجيزه والبعض يمنعه، وهذا لا يحدث إلا فى حالة التشكل فقط، كما أن هذا الزواج يتم على أساس المنفعة، والتى تكون بتقرب الإنس إليهم واستخدامهم فى السحر، كما أن الجن قد يخدم الإنسى فى أشياء، ولكن هذا يترتب عليه كفر هذا الإنسى، وهذا الزواج يكون مخالفا للطبيعة إذا تزوج صورة نارية أو هوائية التى هى طبيعة الجنى، لكنه يتزوج فى حالة التشكل.

    دجل وشعوذة

    مشكلة أخري تخص الشباب وهي إيمان كثير منهم بمسألة التنجيم والأبراج وارتباطها بالمشكلات العاطفية والمهنية ، وبرامج التنجيم باتت يومية وتعرض على جميع المحطات يومياً وتتم إعادتها، وللأسف نري هذه البرامج امرأة تفتح الأوراق أمامها وتقوم ببعض الحسابات بعد أخذ الاسم وتاريخ الميلاد واسم الأم أيضاً وتخبر المتصلة ماذا سيحدث في حياتها العاطفية والمهنية والصحية.

    وأشار استطلاع سعودي أجرته جامعة البنات بالعاصمة الرياض إلى أن 21% من الطالبات يتابعن قنوات "السحر والشعوذة" التي حرمتها أعلي هيئة دينية سعودية.

    وأكد الاستطلاع الذي وزع أمس فيما يخص التعامل مع الإصابة بالسحر فكان الذهاب إلي راق عند إصابة أحد الأقارب هو اختيار 84% من عينة الاستطلاع فيما فضلن 2% الذهاب إلي ساحر أما 12% فيفضلن الاكتفاء برقية أنفسهن بينما لم تلق 2% بالاً للأمر ، أما عند الحديث عن السحر فتشعر 65% منهن بالخوف و24% منهن بالاهتمام فيما لا تبالي 11% بالأمر.
    وقد حرمت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بالسعودية ما تنشره بعض الصحف والمجلات وتبثه بعض القنوات الفضائية بشأن "علم التنجيم".

    الدجالة فاطمة

    ليس ذلك فحسب ولكن نري أن كثير من السيدات يلجئن إلى السحرة لفك الأعمال للزواج أو غيرها من الأمور ، ومن أشهر الدجالات فى الفترة الأخيرة هي دجالة وتدعي فاطمة ، التى فجرت اعترافاتها الكثير من الجدل ، حيث كشفت التحقيقات عن معلومات مثيرة .

    حيث أشارت "فاطمة" إلى أن من بين "زبائنها" معظم فناني جيل الوسط بمصر ولجأوا إليها في بداية حياتهم الفنية ، عندما كانت الأعمال الفنية بعيدة عنهم وقالت إنها ساعدتهم عن طريق الجان في الوصول إلى الشهرة وما زالوا يترددون عليها حتى الآن ، وأن منهم من يعرض عليها عمله الفني الذي يعرض عليه ويأخذ رأيها قبل أن يبدي موافقته على العمل وأن جميع الفنانين الذين يتعاملون معها يأخذون رأيها في أعمالهم الفنية .

    كما ذكرت أن هناك أمراء وأميرات عرب يترددون عليها وأنهم أرسلوا لها طائرات خاصة لنقلها إلي بلادهم ولكنها كانت ترفض وتصر علي حضورهم إليها في شقتها بإمبابة ، ووجدت الشرطة حوالي 5 آلاف قطعة ملابس داخلية للرجال والسيدات وحوالي ألفي صورة لرجال وسيدات أيضاً مكتوب عليها أسماء أصحابها واسم الأم أكدت أن الملابس والصور ضرورية حتى يؤتي العمل ثماره ولا يخيب وأن الأزواج أو الزوجات هم الذين يحضرون لها هذه الأشياء.

    ورداً على قيامها باستخدام أعمال غير مشروعة في عملها مثل استخدام عظام حيوانات وقصاصات شعر أكدت أن العمل السفلي يتطلب ذلك ، مؤكدة على أنها حريصة على تسخير جان كل فترة وتقوم بحبس الذي تسخره وأن الجان يعملون بها ألف حساب حيث حرقت الكثير منهم وذلك عقاباً لهم على عدم الانصياع لأوامرها ، مؤكدة أن هناك من الجانب من هو متمرد بطبعه ، أكدت فاطمة في نهاية اعترافاتها أنها واثقة من حصولها على البراءة ، وقالت لا تسألوني كيف أحصل عليها فهذه طريقتي!! وفي النهاية لا يسعنا سوي أن نقول "رزق الهبل على المجانين".


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    جورج مروكي
    جورج مروكي
    المشرف العام
    المشرف العام

    ذكر عدد الرسائل : 1059
    العمر : 75
    تاريخ التسجيل : 10/03/2008

    شيء لا يصدقه عقل .. زواج الإنس من جنيِّة أشتاتاً أشتوت Empty رد: شيء لا يصدقه عقل .. زواج الإنس من جنيِّة أشتاتاً أشتوت

    مُساهمة من طرف جورج مروكي في الأربعاء يونيو 25, 2008 4:25 pm

    أيام زمان كنا وأحنا في أعمار صغيره نسمع هذه القصص من ناس
    كبار بالعمر وكنا ننصت الى أحاديثم بشغف لما لتنوع الطرق في
    سرد القصص .. ليس هذا بس وأنما كنا نبقى لأيام نعيشها ونفكر
    بها لدرجة القلق ليلا !!! ولكن هذا صار في عداد النسيان .....
    وهاهو اليوم يظهر للعيان مره ثانيه وعلى المستوى الأعلامي
    وتباين الآراء من أساتذه كبار في هذا المجال !!!!!
    أنا باعتقادي انها مجرد (دجل وخرافات) !!!!
    شكرا للأخ عامر على هذا الموضوع
    تقبل تحياتي


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 09, 2020 2:20 pm