أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    "وَسَوْفَ أَطْلُبُ مِنَ الآبِ أَنْ يُعْطِيَكُمْ مُعِيناً آخَرَ يَبْقَى مَعَكُمْ إِلَى الأَبَدِ" (يو14: 16).

    شاطر

    Loay
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر عدد الرسائل : 3
    العمر : 43
    الدولة : sweden
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 09/11/2007

    "وَسَوْفَ أَطْلُبُ مِنَ الآبِ أَنْ يُعْطِيَكُمْ مُعِيناً آخَرَ يَبْقَى مَعَكُمْ إِلَى الأَبَدِ" (يو14: 16).

    مُساهمة من طرف Loay في الأربعاء مارس 19, 2008 2:59 am

    قبل صعود يسوع مباشرة للسماء, وعد تلاميذه بأنه لن يتركهم دون عون, بل سيرسل لهم مُعين آخر يمكث معهم للأبد. فقد كان يسوع هو معينهم, ولكنه الآن سيرحل ويرسل لهم مُعين آخر؛ بتعبير آخر, شخصاً مثله تماماً. وهذا المعين سيكون لهم مثل يسوع تماماً. هذا المُعين هو الروح القدس.

    وجود الروح القدس في حياتك ووجودك في شركة معه هو المفتاح للحياة في نجاح دائم, انتصار, وازدهار. عندما يواجه الناس تحديات, دائماً ما يبحثون عن شخص ما ليصلي من أجلهم. ما تحتاجه اليوم هو قوة الروح القدس في حياتك وليس شخصاً ما يصلي من أجلك.

    الروح القدس هو روح الله, وعندما تحصل عليه في حياتك, من المستحيل أن تسلك في الظلمة بعد ذلك. لا يهم المقدار العلمي لدي للشخص, أو نفوذه؛ إن لم يكن لديه الروح القدس, فستكون حياته فارغة. الروح القدس هو مرساة الحياة!
    كُن دائماً مُثبّت ومتشبث بالروح القدس - مرساتك


    إذا كنت تريد أن تكون ناجحاً وتختبر أعمال خارقة للطبيعية؛ إذاً فحياتك يجب أن تكون مُثبتة إلي الروح القدس. إن الكلمة "مرساة" هنا أعني بها "آمن" . إنها تعني أيضاً "يثُبت ويشبك ومتشبث بقوة وإستقرار."

    كثيراً من الناس يعيشون في عدم أمان؛ فهم قلقين بشأن وظائفهم, صحتهم, زواجهم, وأموالهم. عندما تتعرف إلي الروح القدس و تحيا معه, عدم الأمان سيصبح شيء من الماضي. فالروح القُدس هو الأمان وأنت تحتاجه في الحياة. الروح القدس سيرشدك للحقيقة, ويريك أشياء ستحدث (يو16: 13). حتي لا تكون خائفاً.

    عندما يعيش الروح القدس في داخلك, يصبح ازدهارك أمر حتمي. فهو لن يعلمك فقط كيف تصنع الثروة, بل سيعطيك الحكمة أيضاً التي تحتاجها لتتعامل مع الثروة بطريقة صحيحة.
    الروح القدس سيحفظك دائماً في الإتجاه الصحيح


    الإنسان بدون الروح القدس مثل الخروف بلا راعي, لا يعلم الطريق الصحيح للحياة. الروح القدس هو الشخص الذي يحفظك في الطريق الصحيح للحياة.

    قال يسوع, "وسأطلب من الآب, وهو سيعطيكم مُعزِي آخر." الكلمة اليونانية للكلمة "آخر" هنا هي "Allos" وهي تعني "آخر من نفس النوع". هذا يعني أن الروح القدس مساوي في النوع, الخاصية, والشخصية ليسوع!

    الروح القدس هو الشخص المدعو ليسير معك طوال رحلة حياة؛ فهو سيكون لك أي شيء تحتاجه منه أن يكون. فهو مسئول عن أن يكشف الطريق الصحيح لك في مفترقات الحياة. حتى عندما تكون علي وشك أن تصنع القرار الخطأ, يقول الكتاب المقدس, " وَتَسْمَعُ أُذْنَاكَ كَلِمَةً صَادِرَةً مِنْ خَلْفِكَ قَائِلَةً «هَذِهِ هِيَ الطَّرِيقُ لاَ تَحِيدُوا عَنْهَا يَمِيناً أَوْ يَسَاراً اسْلُكُوا فِيهَا»..!" (اش30: 21). هذا الصوت هو صوت الروح القدس, وهو سيحفظك من صنع القرارات الخطأ في الحياة.

    بغض النظر عن العواصف التي قد تأتي لتقذف بك بعيداً عن خطة الله لحياتك, عليك أن تثبت نظرك فقط عليه. فهو صديقك وتستطيع أن تتحدث إليه كرفيقك. هذا هو سر النجاح. هالليلويا!
    عشِ بقوته


    يقول الكتاب المقدس, " وَلَكِنْ حِينَمَا يَحُلُّ الرُّوحُ الْقُدُسُ عَلَيْكُمْ تَنَالُونَ الْقُوَّةَ، وَتَكُونُونَ لِي شُهُوداً فِي أُورُشَلِيمَ وَالْيَهُودِيَّةِ كُلِّهَا، وَفِي السَّامِرَةِ، وَإِلَى أَقَاصِي الأَرْضِ»." (أع1: Cool.

    عندما يأتي الروح القدس ليسكن فيك, لا تحتاج أن تكون في احتياج لأي قوة أخري لأنه هو يقويك. عندما كان يسوع يسلك علي وجه الأرض, كان ممسوحاً بالروح القدس ليشفي كل الذين مُتسلط عليهم إبليس (لو10: 38). حني قبل صعود يسوع للسماء, يقول الكتاب المقدس أنه أعطي تعليمات لتلاميذه بالروح القدس (أع1: 2) فعل يسوع أشياء عظيمة بالروح وأنت أيضاً تستطيع أن تفعل هذا.

    اسمع, لا يهم طبيعة ما تفعله الآن؛ تستطيع أن تفعله بقوة الروح القدس. عندما تصبح خاضعاً بالكامل للروح القدس, ستختبر مجده في حياتك. اعمل بقوته كل يوم وستختبر مجده في حياتك.

    الحياة فارغة بدونه؛ الفرح نادر بدونه. إنه أهم شيء في الحياة!
    إعمل بمسحته


    عندما يتولى الروح القدس حياتك, فهو يمسح روحك وعقلك. المسحة هي قوة وسلطان إلهي؛ قدرة خارقة للطبيعة تفوق الفهم البشري. هذه المسحة تجلب لمسة إلهية لتبارك كل ما تمتد إليه يدك لتفعله في حياتك.

    في فيلبي4: 13, يقول بولس, " أستطيع كل شيء من خلال المسيح الذي يقويني." المسيح يعني "الممسوح ومسحته"؛ فهي تعني هذه القوة التي فعلها يسوع "الممسوح." فبولس يقول, "أستطيع كل شيء من خلال المسيح (المسحة) التي تقويني." حمداً للرب!

    تعرّف علي حضوره في حياتك اليومية. هذه هي الطريقة التي تتعلم بها أن تعمل بمسحته, وعندما تفعل ذلك, ستجد نفسك تقوم بأشياء لا يستطيع الشخص العادي أن يفعلها. فهو سيجعل من الممكن أن تفعل المستحيل, لأن حقيقة أي شيء هو ممكن.(مت19: 26) هالليلويا!
    إستمتع بحياتك


    الحياة مليئة بالجمال والفرح! اقبل هذه الحقيقة بغض النظر الأخبار السلبية اليومية في الإعلام. آه! كم أطلب إلي الله أن تعطي للروح القدس مساحة ليظهر نفسه بوضوح شديد في حياتك. فهو سيجلب جمال الله والكمال لحياتك. وسيكون السبب في أن تكون مباركاً مميزاً ومؤيداً في كل مكان تذهب إليه. ستصبح حياتك مشرقة وحينئذ سيتساءل أقاربك وأصدقائك ما هو سر حياتك.

    الروح القدس جلب الكثير من الجمال لحياتي؛ إنه سر حياتي, ومجدها. مع القدير, الروح القدس, من المستحيل أن تفشل! لا تتجاهل الروح القدس؛ تعلم أنة تثق فيه. الكتاب يدعوه المُعزي (يو14: 16, 26) هالليلويا!

    قد يكون هناك ظلام في حياتك, أو قد تكون حياتك بلا معني أو كئيبة. قد تكون عانيت أو تساءلت ماذا تفعل بحياتك. دع الروح القدس يتولى وهو سيعطيك راحة من معاناتك, راحة من الحرب, راحة من الهزيمة والإحباط.
    إصنع القرارات الصحيحة


    اختر اختيار صحيح اليوم, دع الروح القدس يرأس حياتك. عش اليوم من حضوره وستفوز دائماً. لا يهم كم من الوقت مضي علي وجود هذا المرض في جسدك, لا يهم كيف بدأ الموضوع, أنت من الله (مولود من الله مباشرة) وقد غلبت العالم, من يعيش بداخلك هو أقوي الأقوياء (1يو4: 4).

    لا يوجد مرض يستطيع أن يقاوم حضوره. وعندما يكون حاضراً فيك, لا يوجد مرض يستطيع أن يلصق نفسه بك. يقول الكتاب "وَإِذَا كَانَ رُوحُ الَّذِي أَقَامَ يَسُوعَ مِنْ بَيْنِ الأَمْوَاتِ يَسْكُنُ فِيكُمْ، فَإِنَّ الَّذِي أَقَامَ الْمَسِيحَ مِنْ بَيْنِ الأَمْوَاتِ سَوْفَ يُحْيِي أَيْضاً أَجْسَادَكُمُ الْفَانِيَةَ بِسَبَبِ رُوحِهِ الَّذِي يَسْكُنُ فِيكُمْ."(رو8: 11).

    اسأله أن يملأ حياتك بحضوره, واستمر دائماً في الامتلاء من الروح القدس كل يوم. ليكن هو مرساتك؛ مهما كان موقفك أو حالتك, ستنمو من قوة لقوة, ومن روعة لروعة.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 5:17 am