أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    الخامس من الدنح

    شاطر

    Tomas Hantia
    مشرف
    مشرف

    ذكر عدد الرسائل : 404
    العمر : 47
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 19/09/2007

    الخامس من الدنح

    مُساهمة من طرف Tomas Hantia في السبت يناير 12, 2008 7:57 pm

    قرأة طقسية الخامس من الدنح

    اٍشعيا.48/12-20

    العبرانين.6/9-7/3....

    يوحنا.3/1-21


    قرأة من رسالة العبرانين يقول يا أخوة بارخمـــــار.


    ومع أننا نتكلم هذا الكلام أيها الآحباء فنحن عل يقين أن لكم ما هو أفضل من سواه وما يقود الى الخلاص.
    فما الله بظالم حتى ينسى ما عملتموه وما أظهرتم من المحبة من أجل أسمه حين خدمتم الاٍخوة القديسين وما زلتم تخدمونهم. ولكننا نرغب في أن يظهر كل واحد منكم مثل هذا الآجتهاد الى نهاية حتى يتحقق رجاؤكم.
    لا نريد أن تكونوا متكاسلين بل أن تقتدوا بالذين يؤمنون ويصبرون فيرثون ما وعد الله.
    فلما وعد الله اٍبراهيم أقسم بنفسه لآن ما من أحد أعظم من نفسه ليقسم به قال.
    (بركة أباركك وكثيرا أجعل نسلك). وهكذا صبر اٍبراهيم فنال الوعد.
    والناس يقسمون بمن هو أعظم منهم والقسم تثبيت لآقوالهم ينهي كل خلاف.
    وكذلك الله لما أراد أن يبرهن لورثة الوعد على ثبات اٍرادته عزز قوله بقسم.
    فكان لنا بالوعد والقسم وهما أمران ثابتان يستحيل أن يكذب الله فيهما ما يشجعنا كل التشجيع نحن الذين ألتجأوا الى الله على التمسك بالرجاء الذي جعله لنا. وهذا الرجاء لنفوسنا مرساة أمينة متينة تخترق الحجاب.
    اٍلى حيث دخل يسوع من أجلنا سابقا لنا وصار رئيس كهنة الى أبد على رتبة ملكيصادق.
    وهو لا أب له ولا أم ولا نسب ولا لآيامه بداءة ولا لحياته نهاية. ولكنه على مثال أبن الله يبقى كاهنا الى الآبد.

    والنعمة والسلام معكم يا أخوتي الى أبد أميــــــــــــن.


    هللويـــا هللويــــــا اٍهللويـــــــــــــــــا
    أنجيل ربنا يسوع المسيح من بشارة القديس يوحنا.
    المجد للمسيح ربنا. أمين


    في السنة الخامسة عشرة من حكم القيصر طيباريوس حين كان بيلاطس البنطي حاكما في اليهودية وهيرودس واليا على الجليل وأخوه فيلبس واليا على اٍيطورية وتراخونيتس وليسانيوس واليا على اٍبيلينة, وخنان وقيلفا رئيسين للكهنة كانت كلمة الله الى يوحنا بن زكريا في البرية فجاء الى جميع نواحي الآردن يدعوا الناس الى معمودية التوبة لتغفر لهم خطاياهم كما كتب النبي اٍشعيا.
    صوت صارخ في البرية. هيئوا طريق الرب وأجعلوا سبله مستقيمة.
    كل واد يمتلئ وكل جبل وتل ينخفضوالطرق المعوجة تستقيم والوعرة تصير سهلا فيرى كل بشر خلاص الله)
    وكان يوحنا يقول للجموع الذين جاؤوا ليتعمدوا على يده.
    (يا أولاد الآفاعي من علمكم أن تهربوا من الغضب الآتي؟ أثمروا ثمرا يبرهن على توبتكم و لا تقولوا لآنفسكم.
    أن أبانا هو اٍبراهيم أقول لكم. اٍن الله قادر أن يجعل من هذه الحجارة أبناء لاٍبراهيم ها هي الفأس على أصول الشجر,
    فكل شجرة لا تعطي ثمرا جيدا تقطع وترمى في النار).
    وسأله الجموع.(ماذا نعمل؟) أجابهم. (من كان له ثوبان فليعط من لا ثوب له. ومن عنده طعام فليشارك فيه الآخرين). وجاء بعض جباة الضرائب ليتعمدوا,فقالوا له.( يا معلم ماذا نعمل؟) فقال لهم.
    (لا تجمعوا من الضرائب أكثر مما فرض لكم).
    وسأله بعض الجنود.( ونحن ماذا نعمل؟) فقال لهم.( لا تظلموا أحدا ولا تشوا بأحد وأقنعوا بأجوركم).
    وكان الناس ينتظرون المسيح وهو يسألون أنفسهم عن يوحنا.( هل هو المسيح؟)
    فقال لهم يوحنا.(أنا أعمدكم بالماء ويجيء الآن من هو أقوى مني وما أنا أهل لآن أحل رباط حذائه فيعمدكم بالروح القدس والنار ويأخذ مذراته بيده وينقي بيدره فيجمع القمح في مخزنه ويحرق التبن بنار لا تنطفئ).
    وكان يوحنا يعظ الناس ويبشرهم بأشياء أخرى كثيرة. ولكنه وبخ الحاكم هيرودس لآنه تزوج هيروديا أمرأة أخيه وعمل كثيرا من السيئات فأضاف هيرودس الى سيئاته كلها أنه حبس يوحنا في السجن.
    ولما تعمد الشعب كله تعمد يسوع أيضا. وبينما هو يصلي أنفتحت السماء, وحل الروح القدس عليه في صورة جسم كأنه حمامة وجاء صوت من السماء يقول.(أنت أبني الحبيب بك رضيت).


    المجد للمسيح ربنـــــا

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 8:57 am