أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    "غيرتي على بيتك اكلتني"

    شاطر

    مركريت قلب يسوع
    VIP
    VIP

    انثى عدد الرسائل : 710
    العمر : 67
    تاريخ التسجيل : 20/02/2008

    "غيرتي على بيتك اكلتني"

    مُساهمة من طرف مركريت قلب يسوع في الثلاثاء يناير 12, 2010 5:09 pm

    " بيتي بيت صلاة…."
    متي 21: 12 – 14

    يضيف يسوع تحدياً آخر اليوم: لا يدخل أورشليم دخول منتصر فحسب، وهذا ما يسبب هيجاناً كبيراً لأعدائه، بل يأخذ على عاتقه الآن في التدخل في شؤون الهيكل. الهيكل الذي أصبح مركزاً لاستغلال الفقراء والحجاج المتواضعين، وهو الأمر الذي لم يتحمله يسوع.
    غضب يسوع موجهٌ دوماً نحو أولئك الذين يستغلون الآخرين باسم الدين. فهناك خطر دائم في أن نستغل الدين لمصلحتنا الشخصية. وعندما يتعلق الأمر بالمال، فان الاغراء يقف يدعونا لكي نضع أيدينا على بعضه. قال احدهم مرة " المال مادة لاصقة جداً" وهو يلتصق بسهولة بأيدينا ما لم نكن حذرين جداً. وليسوع الكثير مما يعلمنا اياه نحن البشر في هذا الموضوع.

    كان غضب يسوع موجهاً أيضاً ضد أولئك الذين، ومن خلال صخب أعمالهم، جعلوا من المستحيل على الآخرين العبادة في بيت الله. وعندما نعلم مقدار تحسس يسوع تجاه الصلاة واللقاء الهاديء مع الآب، فاننا نستطيع أن نفهم رد فعله القوي.
    وقد نتساءل اليوم كيف أن بعض التجمعات المسيحية يمكن أن تسمى: " اجتماعات الصلاة" حيث مع كل الصراخ والقفز، يبدون أشبه بتجمعات الناس تحت تأثير العقاقير بدلاً من الروح القدس. صحيح أنه وحيث يجتمع الشباب فان للجسد دوراً يلعبه عن الفرح، لكن هذا النوع من المظاهر العارمة لا تكاد تؤدي الى الصلاة الحقيقية.

    في مناسبتين يدعو يسوع أصدقاءه المقربين بطرس ويعقوب ويوحنا، لكي يشتركوا في صلاته الحميمية للغاية. ففي المرة الأولى أخذهم الى قمة جبل طابور، وهناك رأوا وجهه يشع مثل الشمس وملابسه بيضاء كالضوء. ( متى 2: 17 ) والمرة الثانية أخذهم الى حديقة جتسماني وهناك رأوا وجهه متألماً ألماً شديداً وعرقه يتصبب على الأرض مثل قطرات دم كبيرة ( لو 22 : 44 ). ولهنري نيووين قولٌ رائع اذ يكتب: " صلاة قلبنا تأخذ بنا الى كل من جبل طابور وجتسماني. عندما نكون قد رأينا لله في مجده فاننا سوف نراه أيضاً في تعاسته، وعندما نكون قد شعرنا بقبح الاهانات التي تعرض لها فاننا نختبر كذلك جمال تجليه."
    ويقول توماس ميرتون: " الصلاة تعني الاشتياق الى الحضور البسيط لله، الى الفهم الشخصي لكلمته، ومعرفة مشيئته والى القدرة على سماعه واطاعته." وهطذا فهي أكثر من مجرد النطق بالتماسات من أجل أشياء صالحة غريبة عن اهتماماتنا العميقة. ان رغبتنا وصلاتنا ينبغي اذن أن تلخص في كلمات القديس أوغسطين: " من أجل أن أعرفك ومن أجل أن أعرفَ نفسي!"

    " الصلاة هي فعل تخلينا عن كل ما نعتبره ملكنا لكي نُولدَ لوجود جديد ليس من هذا العالم؟ " الصلاة هي حقاً الفناء من هذا العالم من أجل أن نعيش لله. ( هنري نيووين).

    " غيرتي على بيتك أكلتني"
    الاب بشار وردة

    Isho Jajo Odesho
    عضو فعال
    عضو فعال

    ذكر عدد الرسائل : 174
    العمر : 71
    تاريخ التسجيل : 13/08/2008

    " غيرتي على بيتك أكلتني "

    مُساهمة من طرف Isho Jajo Odesho في الثلاثاء يناير 12, 2010 9:53 pm

    " وفي تلك الايام صعد يسوع الى الجبل ليصلي , فقضى الليل كُلَّـهُ في الصلاة لله " ( لو 6 : 12 ).
    ووقع في ضيق , فأجهد نفسه في الصلاة , وكان عَرَقُهُ مثل قطرات دَم تتساقط على الارض (لو22 : 44 ) .
    وفي الصبح باكراً جداً قام وخرج ومضى الى موضع خلاء وكان يصلي هناك ( مر 1 : 35 ) .
    الرب هو المثال الانسب لنتعلم منه وقت للصلاة " باكرا جداً " ومدة الصلاة قد تصل الى " الليل كله " وكيفية الصلاة
    " بجهاد وأشد لجاجة ".
    نشكرك أختي العزيزة على هذا الموضوع الرائع. أدامك الله تحت حمايته وبشفاعة العذراء مريم .

    مركريت قلب يسوع
    VIP
    VIP

    انثى عدد الرسائل : 710
    العمر : 67
    تاريخ التسجيل : 20/02/2008

    رد: "غيرتي على بيتك اكلتني"

    مُساهمة من طرف مركريت قلب يسوع في الإثنين يناير 18, 2010 5:26 pm

    عزيزي ابو وسام قدسك الرب
    شكرا على مداخلتك ، لنقتدي بربنا يسوع المسيح
    الذي احبنا حتى بذل حياته على الصليب من اجلنا.
    لنعمل اعماله دوما على قدر طاقتنا
    دمت تحت حماية القلب الاقدس
    محبتك الاخت مركريت قلب يسوع

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 5:17 am