أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

عزيزي الزائر الكريم ... انت لم تقم بتسجيل دخول بعد ، انقر على الدخول..
او على التسجيل ان لم تكن بعد مسجل كعضو في منتديات ارادن وكل صبنا
أرادن وكل صبنا :: Araden and all Sapna

أهلا وسهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في منتديات أرادن وكل صبنا 

    ما يطلب من أتباع يسوع

    شاطر

    مركريت قلب يسوع
    VIP
    VIP

    انثى عدد الرسائل : 710
    العمر : 67
    تاريخ التسجيل : 20/02/2008

    ما يطلب من أتباع يسوع

    مُساهمة من طرف مركريت قلب يسوع في الأحد سبتمبر 14, 2008 12:12 pm

    موعظة عيد الصليب المقدس (السنة الثانية)
    النص: (متى24:16-28) ما يُطلب من أتباع يسوع
    يضعنا التقليد الكنسي أمام أربعة أسباب لإكرام الصليب المقدس، الأول هو ظهور الصليب لقسطنطين الملك محاطًا بأحرف من نور (بهذه العلامة تنتصر)، والثاني هو اكتشاف القديسة هيلانة لبقايا الصليب المقدس، والثالث هو تدشين كنيسة القيامة، والرابع هو ذكرى انتصار الإمبراطور هرقل على الفرس وإعادة الصليب بعد أن كانوا قد نهبوه، وكان المؤمنون يُشعلون النار على التلال والجبال لاستقبال الصليب والتبرك به، واستمرت هذه العادة إلى أيامنا. فلماذا هذا الإكرام؟ وما معنى الصليب؟
    الصليب بشكله، هو علاقة، علاقة الإنسان بالله عموديًا، وعلاقة الإنسان بأخيه الإنسان أفقيًا، وعندما تتحقق هذه العلاقة ويعيشها المؤمن بكل أبعادها، نتحد فعلاً مع شخص المصلوب.
    الصليب، هو علامة احتضان الله للبشرية أجمع، وهذا الاحتضان لكي يتم لا بد أن يُفرغ الإنسان ذاته أمام الله، أو كما يقول يسوع أن يتخلى الإنسان عن ذاته، أن يُهيئ مكانًا لله، من خلال السيطرة على رغباته الدفينة، والتي تكون في أغلب الأحيان عائقًا بوجه الاتحاد مع الله.
    أن تحمل صليبًا فهذا ليس افتخارًا فحسب، بل هو أولاً وقبل كل شيء مسؤولية عظيمة. نعم، الصليب هو ليس فقط علامة بل مسؤولية، على من يقبلها أن يحمل صليبه حتى النهاية رغم كل الصعاب. هكذا تحمل ربنا ثقل الصليب حتى الموت على قمة الجلجلة، ونحن اليوم مدعوين لنحمل صلبان حياتنا، أن نتحمل مسؤوليتنا تجاه إخوتنا كبشر أولاً وكمسيحيين ثانيًا.
    قضية الصليب، لا يمكن أن يفهمها إلاّ من حمل الصليب فعلاً، إنه اختبار أكثر مما هو مجرد خشبة تُحمل، اختبار الإيمان والرسالة، التي دعنا ربنا للمحافظة عليها، وهذه المحافظة لن تتحقق ما لم يجعل المؤمن من الصليب قضيته ورسالته الشخصية في هذا العالم.
    الصليب، ليس فلسفًة وعلم ومنطق، بل هو كل هذه الأشياء + الإيمان، الذي يعطي معنى للحياة. هكذا يُدافع بولس عن حقيقة الصليب، أمام فلاسفة عصره، فيقول "أن الكلام عن الصليب حماقة عند الذين يسلكون سبيل الهلاك، وأما عند الذين يسلكون سبيل الخلاص، أي عندنا، فهو قدرة الله"، أجل الصليب هو قدرة الله التي من خلالها نربح العالم بأسره، وهذا ينطبق مع قول المسيح لنا اليوم: "ماذا ينفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسه"، فأن تكسب العالم ينبغي أولاً أن تكون قد حققت ذاتك ووجدتها، متحدة مع الله.
    أن تحمل صليبًا، هذا يعني أنك ستُحمل عليه عند نهاية الطريق على مثال ربنا، فعلينا اليوم أن نتحمل ثقل الصلبان التي يضعها العالم على أكتافنا، وأن ننظر إليها ونحتضنها، بفرح رغم الألم، لأنها اختبار لنا على الطريق الذي سيقودنا نحو الله الآب، فلنتعلم أن نُجيد قراءة الصليب في مدرسة يسوع، لأنها المدرسة الوحيدة التي تُقدم لنا المعنى ألخلاصي لكل الصعوبات في عالمنا، فالصليب هو الترجمة الفورية للشر في العالم إلى خير يعم الناس أجمع، فلنكن حملة صلبان تنقل الخلاص للآخرين، وأن نتجنب أن نضع صلباننا على أكتاف الآخرين، بل ليكن الصليب قضيتنا في العالم.



    القس
    أفرام كليانا دنخا
    13/9/2008

    سهيلة جرجيس القصاب
    عضو مميز
    عضو مميز

    انثى عدد الرسائل : 645
    العمر : 57
    تاريخ التسجيل : 24/12/2007

    رد: ما يطلب من أتباع يسوع

    مُساهمة من طرف سهيلة جرجيس القصاب في الأحد سبتمبر 14, 2008 1:07 pm

    تسلمين ياأختنا ماركريت 00 Like a Star @ heaven والله يقويك ويمد من عمرك Like a Star @ heaven لتضخين مواضيع توضح معنى المناسبة
    الدينية 00معنى لبعض الرموز الدينية التي يفعلها المؤمن المسيحي تقليدا" من الأباء 00 اجدادنا هكذا كانو
    يفعلون سابقا" 00 عذرا" أنا لا أقول الكل وأنما بعض منا 00 شكرا"لكِ عزيزتي 00 ودمتِ لخدمة الرب 00
    مع تحياتي لكِ00 sunny

    دينا صنا
    عضو مميز جدا

    انثى عدد الرسائل : 2858
    العمر : 27
    الدولة : usa
    الدولة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/11/2007

    رد: ما يطلب من أتباع يسوع

    مُساهمة من طرف دينا صنا في الأحد سبتمبر 14, 2008 3:42 pm

    شكرا جزيلا خلتي على موعظة يوم مبارك مثل اليوم عيد الصليب المقدس وطبعا روعة كانت مثل كل مرة بس احلى وصف عجبني للصليب كان
    الصليب بشكله، هو علاقة، علاقة الإنسان بالله عموديًا، وعلاقة الإنسان بأخيه الإنسان أفقيًا، وعندما تتحقق هذه العلاقة ويعيشها المؤمن بكل أبعادها، نتحد فعلاً مع شخص المصلوب.
    وشكرا مرة ثانية سلامي وسلام الاهل لك وللاخوات الراهبات .

    مركريت قلب يسوع
    VIP
    VIP

    انثى عدد الرسائل : 710
    العمر : 67
    تاريخ التسجيل : 20/02/2008

    رد: ما يطلب من أتباع يسوع

    مُساهمة من طرف مركريت قلب يسوع في الأحد سبتمبر 14, 2008 8:06 pm

    عزيزاتي سهيلة ودينا الرب يكون دوما معكم يقود خطواتكم وتكونان حقا رسولات حبه في كل مكان فعلا وعملا . تنشرون البشرى السارة بين البشر تحياتي وقبلاتي لجميع الاهل ولكم سلام الاخوات واحدة واحدة مع قبلاتهن وصلواتنا ترافقكم دوما
    محبتكم الاخت مركريت قلب يسوع

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 8:27 pm